مكونات الصبخة للعظام

مكونات الصبخة للعظام هي عبارة عن مجموعة من المواد التي يتم خلطها مع بعضها للحصول على خلطة مميزة تساعد على علاج الكسور وتستعمل على العظام المصابة، وسوف نتعرف عليها بالتفصيل في مقال اليوم.

مكونات الصبخة للعظام

في البداية يجب العلم أن جميع المعلومات التي تخص اللبخة أو الصبخة كما يسميها البعض هي معلومات جاءت من خلال تجارب الغير التي نقلوها للاستفادة التي يحصل عليها الآخرين.

حيث تقول إحدى السيدات من خلال الشرح الخاص بها ومن خلال المعلومات الموجودة لديها أن طريقة التحضير في غاية السهولة وتكون من خلال الوصف الذي قالته وهو “حلبة +ماش +طحين . تحطين الكمية الي تناسبك في قدر وتحطي عليها ماء زي الحناء تسويها على النار اذا نزلتيها على النار حطي بيضة وحدة وحركيها وحطيها وهي دافية”

لكن على الجانب الآخر في إحدى التجارب تقول سيدة أنها وصفة مميزة للكسور حيث أن أم زوجها كسر عندها الحوض و كانت تستعملها يوميا وقالت إن الطريق عبارة عن ” دقيق + كركوم + حلبه + وقليل من الماء”

في إحدى التجارب المختلفة، وأيضا التي تشرح الطريقة، ولكن من خلال طريقة تطبيق إضافية والتي تتم على المكونات التالية ” حناء + سدر + شعير + ماش + حلبة + بذور الكتان + زنجبيل + مبشور الثوم او مبشور البصل”

وعلى الرغم من وجود العديد من التجارب التي تثبت فعالية هذه الوصفة، ولكن إن النصيحة التي نقدمها لكم هي الاعتماد على الاستشارات الطبية وتجنب الاعتماد على أي وصفات لأنها قد تكون مضرة.

وبعد الانتهاء من هذا المقال نرشح لكم الاطلاع على قسم صحتي ، حيث يحتوي هذا القسم على كل ما يخص الصحة بالتفصيل وطرق العناية بها بأفضل الطرق الطبية العلمية، ونرشح لكم المقال التالي للقراءة:

مكونات الصبخة للركبه

بالنسبة للأشخاص الذين يرغبون باستعمالها لإلتئام العظام والكسور الموجودة في الركبة، فيجب العلم أن طريقة التحضير هي نفس الطرق التي سبق ذكرها لأنها تظل واحدة في الاستعمال ولا تختلف من منطقة لأخرى بالجسم.

لكن نؤكد عليكم مجددا أن الاستعمال يفضل أن يكون باستشارة طبية ويفضل في كل الحالات إذا كان هناك إصابات في الركبة أن يقوم الطبيب الفحوصات اللازمة لأنها منطقة في غاية الأهمية والتعامل معها بتهاون قد يكون مضر على المدى البعيد.

مكونات الصبخة للظهر

وأما طريقة التحضير بالنسبة للألم الموجود في الظهر فإنه يكون بنفس الطرق التي سبق ذكرها، لأنه وكما علمنا لا تختلف طريقة التحضير من حيث مكان الإستعمال.

الجدير بالذكر أن إصابات الظهر من الأمور المهمة لأنها تشير لبعض المشاكل الموجودة والتي يجب اتخاذ إجراء معها، لأن الظهر من المناطق المهمة و إن الألم الذي يستمر فيه قد يعيق عليك القيام بالعمل أو القيام بأي شيء.

ونرشح لكم قراءة هذا المقال في وقت لاحق والاطلاع عليه: حبوب كليمن والم الظهر

صبخه للركبه جابر القحطاني

جابر القحطاني من الأطباء المعروفين المتخصصين في العلاج بالأعشاب والذي حصل على شهرة كبيرة جدا بسبب وصفاته المنتشرة والتي يستعملها الكثير.

ولكن على حسب العديد من المصادر الموجودة فنجد أن جابر القحطاني لم يتحدث عن طريقة التحضير اللبخة في اللقاءات الخاصة به، وإن أغلب المعلومات الموجودة ليس لها أساس من الصحة.

هل فعلا اللبخة أو الصبخة مفيدة للعظام؟

لا تزال الإجابة على هذا السؤال محل جدل في الوقت الحالي، حيث نجد أغلب المعلومات الموجودة عن اللبخة في الأساس هي عبارة عن تجارب. وبالطبع إن تجربة الغير من الأمور النسبية والتي تختلف من شخص إلى آخر ومن حالة إلى أخرى وبالتالي لا يمكن اعتماد النتيجة.

وبعيدا عن الوصفة التي سبق ذكرها، فنجد أن الأطباء يؤكدون أن الأعشاب بشكل عام مفيد لالتئام العظام، ولكن تلك الحلول كان يتم بها في الماضي عندما لم يكن هناك تطور علمي كافي و على الرغم من عيوبها ولكن تلك الوصفات كانت فعالة على المدى البعيد.

لذلك نجد أغلب الأطباء لا يحبذون الاعتماد على الوصفات الطبيعية القديمة والاعتماد على الأعشاب في العلاج لمثل هذه الحالات الحرجة بدون استشارة طبية، لأن الطب في الوقت الحالي أصبح متقدما بشكل كبير ويقدم حلولا أفضل.

للحصول على أكبر قدر من الفوائد نرشح لكم قراءة: عظامي توجعنى بعد الولادة

نصائح مهمة للمساعدة على التئام العظام

بعد أن تعرفنا على مكونات الصبخة للعظام، وبعد أن قمنا بمناقشة جميع المعلومات من خلال موقعنا والتي تخص أو صبغة أو اللبخة وكيفية التعامل معها.

فلا يزال هناك المزيد من النصائح المنزلية والنصائح العلمية التي يؤكدها الأطباء فيما يخص شفاء العظام. وهي كالتالي.

  • تناول بعض الأطعمة التي تسرع الشفاء:

وذلك يشمل الحفاظ على نظام غذائي متوازن يحتوي على البروتين، وذلك يشمل اللحوم والأسماك والجبن والزبادي والمكسرات والفول ومنتجات الصويا.

بالإضافة إلى تناول الكالسيوم الذي يعد غاية في الأهمية في علاج مشاكل العظام المختلفة، ويمكن الحصول على الكالسيوم من تناول الجبن والبروكولي والفول والتونة والسلمون والحليب والزبادي.

بالإضافة إلى فيتامين ج وفيتامين د اللذان يعدان من الفيتامينات الأساسية في النظام الغذائي للإنسان، وذلك لما له من فوائد كثيرة حيث يمكن الحصول عليهم من صفار البيض والأسماك الدهنية بالإضافة وأيضا إلى البرتقال والطماطم والفلفل والبطاطس.

وأخيرا، لدينا عنصر الحديد الذي يمكن الحصول عليه من الدجاج والأسماك الزيتية والبيض والفواكه المجففة والخضروات الورقية، بالإضافة إلى البوتاسيوم الذي نحصل عليه من الموز والبطاطا والمكسرات والحليب وعصير البرتقال.

  • استعمال بعض الأعشاب:

هناك مجموعة معينة من الأعشاب التي تساعد على الشفاء والتي تساعد على تسريع حالة الشفاء مقارنة بالطرق التقليدية ومنها عشبة حب الرشاد، وزهرة العطاس، وعشبة الكنباث.

  • تجنب بعض الأطعمة:

وذلك يشمل تجنب الأطعمة التي تحتوي على الكافيين وبالتحديد القهوة لأن لها دور في التقليل من شفاء العظام بالإضافة أيضا إلى الأملاح.

  • الحفاظ على النظافة والتطهير:

واحدا من أهم النصائح لمن يعاني من المشاكل في العظام بالتحديد تلك المنطقة المصابة لأن تعرضها للتهوية هو الشمس وتجنب الجراثيم سوف يكون مفيدا.

  • الالتزام بفترة الراحة المناسبة:

على عكس مناطق الجسم المختلفة، نجد العظام من المناطق التي يحتاجها شفائها إلى بضعة أشهر، بل في بعض الأوقات قد تحتاج إلى أشهر كثيرة جدا، وبالتالي لا يجب الاستعجال، ويجب الالتزام بالراحة الكافية ونصائح الطبيعي.

  • الابتعاد عن التدخين:

بعيدا عن الأضرار التي نعلمها جميعا للتدخين، وأنه مضر لأجزاء الجسم المختلفة، ولكن عندما نتحدث عن شفاء الكسور فإنه يبدأ عملية الشفاء بشكل كبير.

  • ممارسة بعض التمارين الخفيفة:

هذه النصيحة تتم تحت استشارة الطبيب بالطبع مع القيام ببعض التمارين الخفيفة التي تساعد حركة العظام لتعود إلى طبيعتها بمرور الوقت. ولكن قد يكون بدء التمارين بعد مدة من الشفاء.

وإلى هنا ينتهي هذا المقال الشامل الذي تعرفنا فيه بالتفصيل جميع المعلومات التي تخص مكونات الصبخة للعظام، كما تناولنا أيضا بعض الاستراتيجيات المنزلية السهلة للمحاولة لأن يكون شفاء العظام أسرع بقدر الإمكان.

من خلال موقعنا نقرأ ننصحكم بقراءة المقال التالي للحصول على أكبر فائدة: بطنى وجعانى اعمل ايه

أضف تعليق

You cannot copy content of this page