زوجي مطوع ويجامعني

زوجي مطوع ويجامعني، حيث نقط العديد من التجارب التي نشرت تحت العنوان السابق كما نقلت العديد من السيدات رغبة في معرفة ما يجب القيام به وما هي أهم الحلول، وذلك ما نتعرف عليها بالتفصيل في مقالنا اليوم.

زوجي مطوع ويجامعني

في إحدى المنتديات نشرت سيدة التجربة الخاصة بها وكانت تتحدث عن المشكلة التي تعاني منها وطرحها بمعرفة الحلول المناسبة لها حيث جاءت التجربة كالتالي.

  • زوجي المطوووع اقصد اللي كان مطوع:

تحكي السيدة قصتها تحت العنوان السابق وتقول أنها لا تستطيع أن تعرف ما تفعل في الموقف الذي تعرضت به بسبب قصتها الغريبة وبسبب زوجها الذي كان إمام مسجد.

حيث أنها لما تعرفت عليه كان دائما لا يقوم برؤية أي مسلسلات أو أغاني أو حتى يفعل أي شيء يعصي الله وكان ملتزم جدا و يقضي أغلب يومه في المسجد.

ولكن بمرور الوقت أصبح كل شيء يتغير، وأصبحت حياته تأخذ منحنى آخر، حتى أنها تلاحظ التغييرات الكثيرة وتقول “صار يتابع مسلسلات ويسمع اغاني ولابعد يطلب مني انه يجامعني من ……” أي أنها تقصد الدبر.

وتقول السيدة أن التغير الكبير الذي حصل كانت ترفضه بشدة حتى أنها دائما ما كانت تمنعه من القيام بذلك أو حتى التفكير في أن يقوم بأي شيء يسبب لهم ذنوب أو حرام.

ومع مرور الوقت تحكي السيدة وتقول أن حالتهم تغيرت تماما حتى أن زوجها أصبح يتابع المسلسلات ويبتعد عن الصلاة في المسجد و يفعل كل شيء على عكس شخصيته القديمة تماما.

بالنسبة للردود التي جاءت على هذه المشكلة كانت ردود كثيرة جدا حيث جاءت أغلب الردود أن السيدة تقول أن ذلك قد يكون بسبب مشاكل أو بسبب أشياء تعرض لها وتنصح السيدة أن يتم تشغيل القرآن في المنزل حيث قالت “اختي شغلي قران كثير بالبيت لعل قلبة يرق وحاولي تكلمين احد له تاثير علية الحال ما ينسكت عنه حتى لو تكلمين شيخ له صلة به بس لايعرف زوجك من باب انه ينصحة”

باقي الردود الأخرى كانت هي الدعاء لذلك الرجل بالهدايا والاستقرار النفسي، كما أن بعض السيدات يؤكدون أن الحل المناسب هو الحديث مع الأهل أو الأقارب أو الإخوة حتى يتحدثوا معه ولا يجب الإحراج في ذلك.

ونرشح لكم زيارة قسم منوعات لقراءة أفضل المقالات المنوعة في مختلف المجالات المميزة، كما نرشح لكم المقال التالي للقراءة أيضا:

لماذا يجب منع الجماع من الشرج؟

في التجربة السابقة، وعلى الرغم من أن زوج السيدة كان ملتزم تماما، وكان يعلم جيدا أن الجماع الخلفي من الأمور المحرمة، ولكنه كان يقوم بذلك معه، ولكن لماذا من الأساس هو أمر محرم؟

حيث نجد أن الأطباء يؤكدون أن هناك ضرر نفسي كبير يقع على المرأة إذا كان يتم ذلك رغما عنها، بالإضافة إلى الضرر الجسدي الذي يقع على كلا الطرفين بالأخص بمرور الوقت.

وإن ذلك يكون بأسباب كثيرة لأن المرأة يرتفع لها احتمالية الإصابة ببعض الأمراض المعدية و بعض المشاكل الصحية لأن هذه هي المنطقة ليست مخصصة للجماع من الأساس.

كما نجد أن النسبة الأكبر من السيدات الذين يتبعون الرجل في الممارسات الخلفية فعلى الأغلب يصابون بالشرخ الشرجي و بعض المشاكل الصحية الأخرى.

وبعيدا عن الأسباب الطبية التي تمنع ذلك، فإن القيام بهذا الجماع من الأساس من الأمور التي بدأت تنتشر بسبب المقاطع الإباحية التي يكون فيها العديد من الممارسات التي يتكون خارج فطرة الإنسان.

في كل الحالات، يجب التوقف عن هذه الممارسات ويجب التحدث مع الرجل في هذا الأمر بالأخص إذا كان متدين ومن ثم فجأة انقلب حاله حتى لا يقع كلا الطرفين في الحرم.

وإلى هنا ينتهي مقال اليوم الذي تعرفنا فيه بالتفصيل على أهم تجربة وأهم المعلومات التي تخص مشكلة زوجي مطوع ويجامعني، وتذكري أن هذا محرم تماما قبل كل شيء.

من خلال موقعنا نقرأ ننصحكم بقراءة المقال التالي للحصول على أكبر فائدة:

أضف تعليق

You cannot copy content of this page