اعراض الفصام ، وعلاجه ومعلومات يجب أن تعرفها عن المرض

مرض الفصام (بالإنجليزية: schizophrenia) من الأمراض النفسية المشهورة علي مر التاريخ، ولا يجب إهمال المريض، لأن ذلك قد يؤدى إلى اضطراب في الشخصية ويؤثر علي حياة المصاب بشكل كبير، وحتى الآن لا يعلم الطب ما هو السبب الحقيقي للفصام.

في هذا الموضوع سنتحدث عن كل ما يخص مرض الفصام مثل اعراض الفصام ، ولنبدأ بـ اعراض الفصام:-

اعراض الفصام

  • الأوهام والهلوسه: معظم من هم مصابون بالفصام تظهر عليهم أعراض الهلوسة بشكل واضح، وهذه الأعراض تشمل شعور المريض بالخطر أو أن أحدهم يريد أن يؤذيه، وأن يسمع أو يشم أشياء غير موجودة في الواقع.
  • انعدام الرغبة: من أعراض الفصام هو شعور المصاب بعدم الرغبة او الدافع لفعل أي شيء.
  • تغير العواطف: يعاني مريض schizophrenia غالبا من التفكير بشكل غير صحيح، فمثلاً يضحك في أثناء الحزن، وبعد فترة يبكي، أو العكس.
  • الانعزال: من علامات الإصابة بمرض الفصام هو انعزال المريض مع عدم اختلاطه بأي أحد.
  • تفكير غير طبيعي: من أعراض هذا المرض العقلي هو ان تجد المصاب يتحدث بطريقة غير مفهومة ويتنقل بين أكثر من موضوع أثناء الحديث.
  • كره الحياة: يعتبر مريض فصام الشخصية شخص كاره ومنعدم الشغف، ويعاني من نقص في الطاقة وأعراض أخرى وتغير في التفكير والسلوك.
  • جمود الشعور: مرحلة يكون فيها مريض الفصام غير مبالي بكل شيء ويعاني من تعابير وجه ثابته لا تتغير.
  • النسيان: من أعراض الفصام أن يعاني الشخص من كثيرة النسيان وأن تكون ذاكرته ضعيفة بشكل ملحوظ.
  • تقلب المزاج: مريض الفصام يكون غالبا مزاجي بشكل كبير، تجده أثناء الحديث يقوم بالضحك، ثم فجأة الانتقال إلى العصبية، ثم إلى الضحك وهكذا.

اقرا ايضا : طرق علاج الاكتئاب في المنزل بدون دواء وبكل سهولة

ما هو الفصام ؟

هو مرض من الأمراض النفسية، يؤثر بشكل كبير علي تفكير الشخص المصاب وعلي اتزانه العقلي، ويؤدى إلى ظهور أعراض غريبة علي المصاب مثل سماعة مجموعة من الهلاوس وتشتت في تفكيره وعواطفه، و عادة يغير حياة المريض ويسبب مشاكل له.

اثبتت الإحصائيات أن عدد كبير من سكان كوكب الأرض مصابون بالفصام و تظهر عليهم الأعراض بشكل واضح، وهذا العدد بلغت نسبته حوالي 1% من عدد البشر، أي ما يعادل العشرون مليوناً.

ما هي أسباب الفصام ؟

اسباب مرض الفُصام غير ثابته وليست محددة، أي أنه لا يمكن القول ان عامل واحد فقط هو السبب في مرض الفصام، ولكن مع جهود الأطباء تمكنوا من تشخيص الحالات وعلمنا بعدها ان أسباب الفصام هي ما يلي

  • تسبب الأسرة تأثيرا كبيراً علي المريض، وفي بعض الحالات من التفكك والمشاكل الأسرية أدت إلى إصابة أحد أفراد العائلة بالمرض.
  • الحشيش والمخدرات بشكل عام تؤدي الي الامراض العقلية مثل الفصام أو الذهان.
  • تؤثر البيئة علي الأشخاص، وفي بعض الحالات يعاني الطفل أثناء وجودة في رحم أمه إلي بعض أنواع العدوي التي قد تسبب فصام الشخصية في بعض الحالات.
  • الجينات لها تأثير شديد علي مرض شيزوفرينيا، لذلك نلاحظ أنه إذا كان هناك مريض فصام في العائلة فذلك يعني أن الأطفال هم الأكثر عرضة للمرض، و غالباً ما يصاب الطفل بالفصام إذا كان أحد والدية مصاب، ولكن القاعدة ليست ثابتة بالطبع.

من الجدير بالذكر أن اضطرابات وظهور المرض بشكل عام لا يشترط وجود هذه الأسباب، ولكن ما تم ذكره هي إحصائيات وليست قوانين ثابته، أي أن حدوث المشاكل التي تم ذكرها لا يشترط أن ينتج عنها مصاب بمرض الفصام.

ما هو علاج الفصام ؟

  • بعض انواع الأدوية المخصصة لعلاج الفصام العقلي.
  • العلاج عن طريق مساعدة الطبيب النفسي.
  • الحد من المرض وعلاجه عن طريق مساعدة وتدخل العائلة وتقليل شعور المريض بالرفض.
  • من العلاجات الأخرى لمرض الفصام هي التأهيل عن طريق تخفيف مستوى الاضطرابات التي يعاني منها مريض الفصام، كتعليمة مهارات تساعده علي أن يصبح منخرط في المجتمع.
  • علاج مرضي الفصام في المستشفى عن طريق استخدام الجلسات الكهربائية، لتخفيف التطور في المرض وتقليل اعراض الفصام.
  • علاج الفصام عن طريق التدخل الجراحي.

هل مريض الفصام مجنون ؟

يصف البعض كل من يصاب بالفصام الذهاني انه مجنون، وذلك بسبب تصرفاته والأعراض الغريبة التي تظهر عليه، وهذا غير صحيح كلياً، وذلك لأن مريض الفصام يمكن التحكم في مرضه إذا خضع للعلاج المناسب.
 
 
ملحوظة: هناك اختلاف كبير الانفصام (اضطراب ثنائي القطب) وبين الفصام، ولكن عادةً ما يخلط الناس بين الفصام و انفصام الشخصية.

أضف تعليق

You cannot copy content of this page